احياء ذكرى الشهداء الأبطال ، وتكريمهم

في التاسع من شهر أيار وضعت أكليل الزهور على تمثال الجندي المجهول عند الشعلة التي لا تخبو أنوارها .

   لقد قام المكلف بمهام ، وأعمال حاكم جمهوريــة الأديغي السيد ، مرات قومبــل بوضع إكليل من الورود  عليه ، وبكل اكبار ، واجلال شهداء الحرب بوسط  مدينة مايكوب . شارك في هذه المراسيم المحاربون القدماء ، ورئيس برلمان جمهورية الأديغي السيد  فلاديمير ناروجن ، ورئيس مجلس سوفييت المحاربين القدماء الفسيد أصلان قوجه ، والجنرال ليتانت يوري شيبين  ، واعضاء البرلمان ، وأعضاء المكتب الوزاري لجمهورية الأديغي ، وممثلو مختلف القطاعات ، والدوائر ، والأجهزة الحكومية ، والفيدرالية ، والإتحادات ، والمنظمات الشعبية ، والإجتماعية ، واتحاد الشباب ، والطلبة ، وغيرهم . قاموا بوضع طاقات الورود ، وأكاليل الزهور على ضريح الجندي المجهول بكل تقدير ، واحترام . خرج لملاقاة الغزاة الفاشيست من جمهورية الأديغي ثمانون ألف شاب، ولم يعد إلى الوطن أكثر من ثلاث ، وثلاثين ألف منهم . ، ونستطيع أن نقول أنهم قد كرموا جميعا ، واستحقوا عطايا الدولة ، ومكافآتها ، وبلغ عدد من استحقوا لقب بطل دولة الإتحاد السوفيتي السابق ، ونالوا ثلاثة أوسمة تسع وخمسون محاربا .

ــ الناطق الصحفي باسم المكلف بمهام حاكم جمهورية الأديغي .

       ــ الترجمة : ماهر غونجوق .     

.