الوعي ، ومعرفة الذات القومية مبتغاهم ، وغايتهم

  ضيوف أعزاء من أشقائنا الشراكسة في اسرائيل يزورون جمهورية الأديغي في هذه الأيام ، وقد دعوا لزيارة الجمعية الشركسية ، والتقوا مع أعضاء الجمعية الشركسية بجمهورية الأديغي  . دار الحوار حول قضايا ، وشؤون اللغة الشركسية ، والعادات ، والمفاهيم ، والأعراف الشركسية .

     ــ رئيس المجموعة الزائرة السيد عز الدين بلنغبتس قال آسفا : الشراكسة يعيشون في بلدان العالم مشتتين ، ومبعثرين إلا أننا لم نفقد أبدا وأينما كنا ذاكرتنا القومية ، ومعرفتنا لذاتنا ، وهويتنا القومية ، واعتزازنا بها . نعيش في اسرائيل وبصورة لائقة ، وحياة الشراكسة في قريتي كفر كما ، والريحانية جيدة ، ومريحة . تعرفنا على آراء ، وأفكار كلا من السادة الضيوف فؤاد نبسو ، ونوري شربه ، ومحمد شوجن ، وإلياس شوجن . منذ أكثر من مئة وخمسين عاما يعيش أشقاؤنا الشراكسة خارج الوطن في بلدان مختلفة في تركيا ، وسوريا ، والأردن ، وغيرها دون أن يفقدوا شعورهم بانتمائهم القومي الذي يجري في عروقهم ، وتنبض به قلوبهم ، فقد استطاعوا أن يحافظوا على هويتهم القومية ، ووجودهم ، ومعرفتهم لتاريخهم ، ولغتهم . يواصل حديثه السيد فؤاد نبسو فيقول : لقد حافظنا وبأنفسنا على قيمنا الإنسانية ، ومثلنا ، وعاداتنا الشركسية الجميلة . تعلم اللغة يبدأ عندنا من البيت ، وفي قريتنا توجد لدينا مراكزللقاءات ، والإجتماعات ، والتي تدور باللغة الشركسية ، ونحن نعتبر أنه ومن أجل الحفاظ على لغتنا يتوجب علينا أن نستخدمها  ، ونتحدث بها ، ونتواصل بها مع بعضنا ، ونحن  نعلم شباننا ، وناشئتنا الأغنيات الشركسية الجميلة .

ــ رئيس الجمعية الشركسية بجمهورية الأديغي السيد رمضان لمشقو ، وأعضاء الجمعية الشركسية ، وهم كل من السادة غوتبس شحابلقو ، وأصلان بولقو ، ويوسف قزنه ، وإدوارد مكو ، ، وعلي بغوشه ، ومحمد حساني ، وقبلان قويج ، وغيرهم تبادلوا الآراء ، وأطراف الحديث مع الضيوف الكرام . ونعتبر أن من اعتبر الإفتخار بالنفس أمر غيرمقبول قد أغنوا هذا اللقاء الشيق ، والمفيد . إن عدد مستخدمي  شبكة الإتصالات الإليكترونية يزداد ، ويتوسع يوما بعد آخر ، ويتم التواصل ، وتبادل الأخبار وبسرعة عجيبة بين أبنائنا ، وناشئتنا إلا أن من يود أن يتعرف من أبناء أشقائنا الشراكسة في بلدان المهجر على تاريخهم ، وأدبهم ، هل يستطيع أن يجد في الشبكة العنكبوتية كل ما يحتاج إليه من علوم أدبية ، ومعلومات تاريخية وبالقدر الكافي ؟! . ما الذي يمكن أن نستفيد منه ، ومما هو متوفر في العالم لتعليم أطفالنا اللغة الشركسية وبصورة أفضل ؟ . قال ضيوف جمهورية الأديغي : يجب أن تزداد لقاءاتنا ، واجتماعاتنا ، وزياراتنا ، ونشارك وبصورة أكبر في أفراحنا ، وأتراحنا ، إن الزيارات التي تقوم بها فرقة الإسلامي ، والنالمس ، وفرقة قباردينكا إلى قرانا الشركسية في اسرائيل تفرحنا ، وتسعدنا ، وتحيي نفوسنا ، وقلوبنا ، وتمدنا بالقوة ، والطاقة .السيد فؤاد نبسو أجرى مقارنه خلال حديثه عن العلاقة مابين الدين ، والعادات ، والأعراف الشركسية ، وأوجه التوافق ، والتشابه الموجودة فيما بينهما ، وعبر عن رأيه ، ووجه نظره في ذلك . النجم الرياض في عالم كرة القدم الشاب بيبرس ناتخو الذي لعب مع المنتخب الإسرائيلي ، ومع منتخب  » تس س كا » موسكو ، كان الضيوف يستعدون لمشاهدة المباراة التي سيلعبها بيبرس مع فريق » تس س كا » كراسنودار . في  هذا اللقاء تبادلوا الأحاديث ، والأخبار التي تصدر من القلب ، وتهز أوتاره ، والتقطوا معا صورا تذكارية ، وتوطدت فيما بينهم علاقات الصداقة ، والمودة ، والإخاء . شارك في أعمال هذه الجلسة رئيس توثيق العلاقات ، والروابط القومية ، والإعلامية مع شراكسة المهجر السيد عسكر شحلاخو .

ــ الكاتب الصحفي : نور بي يمطل .

ــ الترجمة : ماهر غونجوق .