فرقة الخرزات الصغيرة قدوة ، وخيرمثل

اللقاء الذي أقيم في كوليج أندرخوي حسين بمناسبة يوم اللغة الشركسية حضره ، وشارك فيه طلاب ، وتلاميذ المرحلة المتوسطة بمدينة مايكوب ، ومدرسيهم  ، وممثلو المنظمات الإجتماعية ، والدوائر ، والهيئات ، والأجهزة ، الحكومية في المدينة .

 قرأ تلاميذ الكوليج القصائد الشعرية الشركسية ، ودبكوا ، ورقصوا ، وغنوا .  فرقة الأطفال الصغار » الخرزات الصغيرة « قدمت المشاهد ، واللوحات الفنية التي قامت بتحضيرها ، وإعدادها ، وقالت المديرة الفنية في الكوليج حاملة لقب فنانة الشعب بجمهورية الأديغي السيدة مارييت وجوخ : » إن فهم أهمية ، ومعاني تعلم اللغة الشركسية يزداد ، ويتوسع ، ويتعمق بشكل دائم . لقد بينت أن التعبير الشفوي يغني لغتنا ، ومن يتعلم الإلقاء الشفوي ، والقراءة الجهرية المعبرة بصورة جيدة يجيد لفظ الأصوات الغليظة ، والحروف المفخمة ، ولا يجد أعضاء فرقة الخرزات الصغيرة  صعوبة في نطق الحروف الشركسية الصعبة . أطفال فرقة الخرزات الصغيرة يعرفون اللغة ، والألعاب الشركسية بشكل جيد من مثل لعبة » الأوباو » التي عرضوها أمام الحضور  ، وقد قدموا المشاهد ، واللوحات التمثيلية عن القيم ، والأعراف ، والعادات الشركسية  الجميلة . شارك عدد من  الطلاب ، والتلاميذ الحضور في الرقصات الشركسية التي قدمت ، والقصائد الشعرية التي ألقيت عن اللغة ، ووحدة الشعب الشركسي بكل فئاته ، ومكوناته كانت رائعة ، وقد ألقى الطالب تيمبوت بيدانوقه قصيدة شعرية عن الإخاء الشركسي ، ورفع العلم الشركسي على خشبة المسرح ، وعرضت الفتيات نماذج من الزي القومي الشركسي . تحدث كل من رئيس لجنة توثيق الروابط القومية ، والإعلامية مع شراكسة المهجر السيد عسكر شحلاخو ، ونائبة وزير الثقافة السيد أمينة شوابتسقو ، ونائب وزير التربية ، والتعليم السيد محمد قرتبنه ، ومدير المطبعة بمدينة مايكوب شحامبي قويقو ، وعضو اللجنة التنفيذية للجمعية الشركسية بجمهورية الأديغي السيد غوتشبس شحابلقو ، وأصلان تسقوشوَ ، وغيرهم مع الطلاب ، وتلاميذ الكوليج ، و ثمن مدير الكوليج السيد مرات قغزج هذا اللقاء مبينا ما له  من معان ، وأبعاد قومية .

ــ الكاتب الصحفي : نور بي يمطل .

ــ الترجمة : ماهر غونجوق .